اعتبارا للمشاورات التي تمت بين أعضائها ومع السلطات المعنية المشرفة على القطاع التمويل الأصغر، تعبأت الفيدرالية الوطنية لجمعيات القروض الصغرى بجانب السلطات العمومية، منذ البداية، للحيلولة دون انتشار جائحة كورونا و للحد من آثارها بشكل فعال، وذلك بروح من المسؤولية الاجتماعية والتضامن الوطني.